‏ما كان البعد زهداً بيننا،

‏ما كان البعد زهداً بيننا،
وكيف أزهدُ فيك وأنت أنا ،
ولكنها الأقدار خطت أمرنا ،
فضاق على وسع الزمان لقاؤنا.”

– الرومي


اترك تعليقاً